أخبار عاجلة
الرئيسية - جديد التعليم العالي - جلسة عمل حول إحداث قطب جامعي يجمع بين جامعتي المنستيرو سوسة

جلسة عمل حول إحداث قطب جامعي يجمع بين جامعتي المنستيرو سوسة

جلسة عمل حول إحداث قطب جامعي يجمع بين جامعتي المنستير وسوسة

جلسة عمل حول إحداث قطب جامعي يجمع بين جامعتي المنستيرو سوسة

Publié par Université de Monastir sur vendredi 23 décembre 2016

ببادرة من جامعتي المنستير وسوسة انتظمت يوم الخميس 15 ديسمبر 2016 بمدينة المنستير جلسة عمل حول دراسة سبل إحداث قطب جامعي بين الجامعتين. وترأس الجلسة كل من الاستاذ محجوب العوني رئيس جامعة المنستير والاستاذ فيصل المنصوري رئيس جامعة سوسة وحضرها عمداء ومديري وممثلين عن إطار التدريس من صنف “أ” وصنف “ب” بالمؤسسات الجامعية الراجعة بالنظر للجامعتين. وبيّن الاستاذين محجوب العوني وفيصل المنصوري في مداخلتهما في إفتتاح الجلسة أن المبادرة تتنزّل في سياق التوجهات العالمية بإحداث اقطاب جامعية كبرى في أكثر من بلد حول العالم والتحديات التي تواجهها الجامعات التونسية جرّاء سياسة الانفتاح المتبعة على الصعيد الوطني والتي سيترتب عنها تنامي المنافسة في القطاع محليا ودوليا وعدّدا مزايا وأفاق إحداث قطب جامعي يجمع الجامعتين حيث أكّدا أنه سيساهم في الرقي بمردودية الجامعات المكونة له، كما سيساهم في التوظيف المحكم للموارد المتاحة والاستغلال الأمثل للقواسم المشتركة بين الجامعتين بالإضافة إلى تمكين الجامعتين ووزارة الإشراف من تحقيق وفورات حجم (Des économies d’Echelle) والارتقاء بتصنيف الجامعتين على المستوى الدولي. وأبرز الأستاذين ان جامعتي المنستير وسوسة ستعملان من خلال هذا المشروع إلى تحقيق جملة من الأهداف ومنها:
– وضع تصور موحد ومشترك للصيغ التنظيمية الخاصة بالبيداغوجيا والبحث،
– إحداث منظومة تكوين مشتركة من شأنها إعطاء الفرصة للطلبة لحراك فعلي بين مؤسسات الجامعتين.
– تكريس حراك (Mobilité) وتداول (Alternance)من دون تراخيص وباعتماد اتفاقيات مشتركة تخول لإطار التدريس القيام بواجباته بين مؤسسات الجامعتين،
– إيجاد الصيغ المثلى لشراكة فعلية ومتينة بين هياكل البحث قصد استغلال مشترك لفضاءات البحث بالجامعتين،
– بعث مشاريع كبرى مشتركة مثل منظومة معلوماتية موحدة، مكتبة رقمية، مراكز تطبيقية تكنولوجية..
– الترشح بصفة مشتركة في طلبات العروض المندرجة في إطار المشاريع الدولية،
– إنجاز خطة عمل موحدة لاعتماد منظومة حوكمة مشتركة تكرس الاستغلال المشترك للموارد المتاحة وتكوين مشترك للطواقم الإدارية.
وتخللت الجلسة ثلاث ورشات عمل حيث اشتغلت الورشة الأولى على التكوين في المجال الطبي وشبه الطبي والمجالات الفلاحية والبيولوجية واشتغلت الورشة الثانية على التكوين في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية في حين اشتغلت الورشة الثالثة على التكوين في العلوم والهندسة والتكنولوجيا. واختتمت الجلسة بتقديم وتقييم تقارير الورشات والتوصيات المنبثقة عنها.

شاهد أيضاً

وزير التعليم العالي سليم خلبوس يشرف على تدشين مقر المعهد العالي للدراسات التطبيقية في الانسانيات بالمهدية

وزير التعليم العالي سليم الخلبوس يشرف على تدشين المعهد العالي … Publié par Institut Supérieur …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *